هذيان و صرع / قبور واقفة ! بقلم الأستاذ : صالح هشام !

اذهب الى الأسفل

هذيان و صرع / قبور واقفة ! بقلم الأستاذ : صالح هشام !

مُساهمة من طرف زائر في الخميس يوليو 14, 2016 9:17 am

هذيان و صرع / قبور واقفة !
بقلم الأستاذ : صالح هشام !
فوق رأسك تنهد أسوار إرم !
لا عماد ٠٠٠لا أوتاد ٠٠لا أولاد ٠٠لا بلاد :
هباء في هباء ، خراب في خراب , لا شيء أنت : قشة ، بعوضة !
تتيه في صحراء بلا رمال ،تغوص في بحار بلا شطآن:عبث في عبث !
صيحة تفاجئك، تصم منك السمع ،وتخطف منك البصر ، تمحو نقوش مالك وبنونك من على جدار ذاكرتك ، ترخي يد معشوقتك ، تنسى اسمك ٠٠جاهك ٠٠ولدك !
طود تتهاوى ، تتلقفك أرضية غرفة ،رطبة ،حزينة ! قرب رأسك شمعة :
تنوح، تدرف دموعا ساخنة٠٠
تبكيك ٠٠ ترثي غيابك ٠٠ تعد أنفاسك ٠٠
تحصي ما تبقى من لحظات عمرك !
نحنحات ٠٠٠همهمات٠٠٠نهنهات٠٠٠حشرجات :
أصوات نشار تجتاح متاهات قفص صدرك و تخرج ممزوجة بسائل لزج من ربوع خيشومك ٠٠من حين لآخر تمسحه زوجتك بخرقة قطن بيضاء .. تشفعها بقطرة ماء بارد في حلقومك !
كمومياء محنطة ، تشرد نظراتك تلتصق بسقف غرفتك تحصي الشقوق ، وأنت ملفوف في قطعة قماش أبيض ،ناصع !
من ركنك البارد ، تفوح منك روائح الموت ، تراودك الحفرة٠٠تناديك ٠٠ تختبر صبرك ! مشلول ، تمارس لعبة تخشب الخشبة ٠٠ لعبة الميلاد٠٠ الرحيل :
جدلية صراع وجودك وعدمك ٠٠حياتك وموتك !
وقتها : يتصلب لسانك ٠٠ تتورم أطرافك ٠٠ تشد على الفراغ ٠٠ يتسع بؤبؤ عينيك : تستوي فيهما مساحات لا نهائية٠٠ تتساوى فيهما فراغات ٠٠ تتشقق شفتاك ٠٠ تصفر وجنتاك ٠٠ينكرك جسدك شيئا فشيئا تخبو نارك : قطرة عسل ٠٠قطرتان ٠٠ تندلق من شفتيك ، تحوقل أمك وتحمدل وتمسح دمعها وتغادر ٠٠تشعر بشجرة طلح يجرونها من صدرك و يسحبونها من حلقومك سحبا ، تتأوه ، تتألم ، لا أحد يسمعك ، لا أحد يهتم لأمرك ، الكل ينشغل بما بعدك :
يجس خادمك نبض قلبك ، يتحسس حركة وريدك، يتعجل رؤية موتك !
رغبته جامحة في ممارسة السيادة ، فأنت راحل٠٠ راحل٠٠راحل :
*كل ابن أنثى وإن طالت سلامته ...يوما على آلة حدباء محمول !!
يمارس فيك الإفتاء ، يلبس الجلباب و العمامة :
- إكرام الميت التعجيل بدفنه !
لكنك لم تمت بعد ٠٠أنت وحدك تعرف ذلك ٠٠ أنت وحدك :
-جسدك ساخن ٠٠دمك فائر ٠٠لست جثة باردة !
مشلول تماما ، عبثا تتمسك بتلابيب الحياة :
- أنا ٠٠أنا ٠٠ أنا حي ٠٠أنا ح ٠٠ح٠٠ح !
يحتك لسانك بخواء سقف حنكك ، تترهل أعضاؤك : تلغو ٠٠ تثغو ٠٠ تصيح ٠٠تصرخ ٠٠ تستغيث ، لا يبرح صراخك مسافة صدرك الواهن ،ويتلاشى في فراغ رهيب ، كل الكائنات تسمعك إلا الثقلان !
فأنت ميت ، ميت : اليوم أو غذا ،حياتك بلا جدوى ، خيرلك الرحيل :
وقال كل خليل كنت آمله ٠٠٠٠٠٠لا ألفينك أني عنك مشغول !
تفرح قلوب٠٠تحزن قلوب٠٠ تنفطر قلوب ٠٠وأنت ترغب في البكاء :
تنغمس في بركة ماء متجمد، جسدك صقيع ، ودموعك بلورات زجاج!
-خذوا الرجل ، دفنه : حكمة وحكم الشرع !
لا قواعد يحقون معرفتها إلا قاعدة دفنك !
- الخشبة لم تبرد بعد يا سادة !
-بؤبؤ العين مفتوح علامة رحيل !
يرفعونك من ركنك الحزين كالمجانين ، وأنت تحس ٠٠ تشعر٠٠٠ تعجز عن حماية نفسك منهم !
على متن حدباء [ كعب] ،ترقص فوق أكتافهم رقصتك الأخيرة : رقصة الوداع الابدي !
تسيل بسيلهم الأرض،ينقلونك من الهنا إلى الهناك ، بين وجودك وعدمك :أكوام أ تربة وأحجار صلبة ،و صخور متراصة !
يهرولون بك إلى أمك الهاوية : إلى بيت في جنة عدن ! أو إلى سعير جهنم : ريح وريحان أو أشواك زقوم :
ثقيل عليهم موجود ! خفيف عليهم ممدود !
تك٠٠ ترك٠٠ تك٠٠٠ ترك٠٠ تك٠٠ ترك :
إيقاع موحش تمتزج فيه ، فرقعة أحذية أسيادك بطقطقة نعال أهلك المطاطية ، بتكتكة أقدام رعاتك ورعاعك ورعاياك الحافية:
يحسنون الهرولة ، يحترمون طقوس الانتشار في الأرض : يستعجلون دفنك ، و برودة الموت لم تطرد بعد حرارة جسدك ! لكن لا تحزن : مشيعوك كلهم مشروع قبور ٠٠ كل ابن أنثى قبر واقف ، حفرة. متحركة إلى حين ، مهما تطول سلامته !
نحيب أهلك٠٠عويل أرملتك٠٠نواح أمك ٠٠ زفير معارفك ٠٠
فوضى أصواتهم تخترق ترنيمة الرحمة ، وتضيع في طلب المغفرة :
*مولانا نسعوا رضاك على بابك واقفين !
*لا من يرحمنا سواك يا أرحم الراحمين !
وتمتزج بروائح نقع خانق ، يتزاحم المنافقون ، يتدافعون نحورأس موكبك :
عريس الآخرة ،يلتمسون ٠٠منك٠٠فيك٠٠ إطراء أو مديحا أو أجرا عظيما !
يتهادى نعشك ٠٠يتمايل ٠٠ يترنح يعانق الفراغ ، تتلاعب به أكتاف حامليك ، تسلم نفسك ،لم تعد أنت منك وتغيب في غيبوبة العدم :
لسانك بلا حروف ، حلقك بلا ريق ، جسدك بلا حركة ، قلبك بلا نبض :
يسلمونك لحفرة موحشة باردة ٠٠تستسلم٠٠ تسلم خدك للتراب ٠٠٠تمتصك برودة الجدار ٠٠٠ تلفك ،ظلمة غير ظلمة دنياك!
عبر مسام الأرض : تصيخ السمع ، آخر نعل يقرع و يغادر ، تجدك وحدك ، إلا يدك ، إلا قلبك ، تنتظر مجيء الأزرقين ٠٠ ضربة مطرقة حديدية بين أذنينك ،تتبين مثواك الأبدي !
قبل أن تجف تربتك ، تمطر النيازك الملتهبة سقوف الأفواه المفتوحة ،تسيل دموع الاحتراق ، لا الحرقة ، فلا حرقة بعدك ٠٠٠ثمة قهقهات تشق أجواء المأتم ، الأحياء أولى من الأموات ٠٠تزول صورتك من القلوب ٠٠تحكى حكاية حياة قصيرة !!
بقلم الأستاذ : صالح هشام
الخميس ٧يونيو ٢٠١٦ الرباط

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى